إعلان

إعلان

الأربعاء، 10 نوفمبر، 2010

زعيم المعارض يصرح بممتلكاته

زعيم المعارضة السيد احمد ولد داداه
أكدت مصادرمطلعة أن زعيم المعارضة الديمقراطية أحمد ولد داداه صرح زوال يوم الأربعاء بممتلكاته امام لجنة الشفافية المالية في الحياة العمومية، بحضور رئيس اللجنة السيد ولد الغيلاني .
ومن الناحية القانونية يعتبر زعيم المعارضة في موريتانيا برتبة وزير ويتلقى راتب وزير ومخصصاته، وهو المسؤول الثالث أبروتوكوليا في الدولة بعد الرئيس ورئيس الوزراء.
وحسب نفس المصدر فإن الممتلكات التي صرح بها ولد داداه لا تتجاوز سيارة واحدة من نوع تويوتا، موديل "G.X" هي التي يستعملها في تنقلاته، وكان قد حصل عليها كهدية من تاجر موريتاني مشهور سنة 2005.
وكان ولد داداه خلال توليه منصب الأمانة العامة لمنظمة استثمار نهر السنغال (حين كانت تسمى منظمة الدول المطلة على نهر السنغال) قد شيد منزلا قرب مسجد السعودية وأجره للسفارة الجزائرية وقتها قبل أن تغادره السفارة خلال حرب الصحراء.
وبعد انقلاب العاشر يوليو 1978 وخلال ووجوده في السجن قام ببيع المنزل المذكور للسفارة العراقية، حيث اشترى من ثمنه منزلا أعطاه لزوجته، كما اشترى ثلاث منازل بتفرغ زينه قبل أن يبيعها جميعا لتمويل حملته الانتخابية في رئاسيات 1992.

المصدر:بوتلميت اليوم+ وكالات


هناك تعليقان (2):

  1. هذا غير معقول. فمن أين يدفع رواتب أتباعه وحاشيته؟
    أم أن فى الأمر شيئا أكبر من أن نفهمه؟

    ردحذف
  2. لا الأمانة ولا النزاهة تنقصانك يابن محمدٌ وابن حفصة، إنما الحظ هو ما يجب أن تمتلك ولو قليلا، أيها الرئيس المناسب

    ردحذف