إعلان

إعلان

الاثنين، 5 مارس، 2012

الشرطة تعتقل الناجي في بتلميت بتهمة الإحصاء بأوراق مزورة

صورة من مدينة بتلميت 
اعتقلت الشرطة بمدينة بتلميت الشاب الناجي بعد أن أحصي بأوراق زميله سيد محمد متهمة إياه بالتزوير واستخدام أوراق مزورة .


وتعود بدايات القصة إلي أن الشابين يعملان بمتجر قرب مستشفي حمد يملكه محمد فال وقد أرسلت والدة سيد محمد له ورقتي إحصائها هي ووالده ليحصي في المدينة ,
إلا أن الناجي - والذي يقول بعض العارفين أنه ليس موريتانيا بل من الطوارق - طلب من زميله استعارة أوراقه ليحصي وهو ما لباه له حيث أحصي ومر بكل الإجراءات الطبيعية ولم يتم كشف الخلل وفي اليوم الموالي عادت والدة السيد سيد محمد ومعها ابنها للإحصاء ليخبرها المشرفون أن الأوراق باسم الناجي وأنها أحصي مسبقا .


الشرطة اعتقلت الإثنين وأفرجت عنهما مدة ليلة واحدة بطلب من والدة سيد محمد لتعيد اعتقالهما من جديد وسط حديث عن إمكانيةطلاق سراحهما مساء اليوم .


وتعتبر هذه أول حالة من هذا النوع يشهدها الإحصاء في المدينة وهي تنبه إلي ضرورة التكوين وأخذ الحيطة لمعرفة المشرفين علي العملية حتي لا يستطيع أي شخص التسجيل بغير صورته وسمه .


ولم يتسني لنا أخذ رأي مدير الإحصاء بالمدينة أو من ينوب عنه حتي الآن 

هناك تعليق واحد:

  1. هذا مغفل..يجب ان يجد ثوابه

    ردحذف