إعلان

إعلان

الاثنين، 7 مارس، 2011

ظهور "مرض غامض"في النباغية والقرى المجاورة لها


صورة من الأرشيف

قالت مصادر مطلعة للوطن إن شخصا على الأقل توفي و أصيب العشرات نتيجة مرض غامض يعشش منذ شهر في بلدية النباغية بمقاطعة بوتلميت جنوب شرق موريتانيا.
و وفق المصادر التي أوردت النبأ فإن عدة تجمعات حضرية في البلدية منها بئر البركة و الطيب و العايدية و بلنوار2 شهدت حالات وبائية من هذا المرض الغامض و الذي تظهر أعراضه كإسهال و تقيؤ يشتد على صاحبه إذا كان من كبار السن و من الأطفال.
و في اتصال مع "الوطن" أكد أحد أعيان المنطقة أن السلطات المحلية أرسلت وفدا من العمال في قطاع الصحة إلى المناطق المنكوبة إلا أنه "اعتبر أن تدخل السلطات لا يتناسب مع حجم و اتساع رقعة المرض الذي بدأ يفتك بالصغار و الكبار".
و أكدت هذه المصادر أن السلطات أخذت عينة من دماء أحد المصابين – قبل حوالي أسبوعين- إلا أن نتائج الفحص لم يفصح عنها إلى حد الساعة.
و وفق هذه المصلدر فإن "الوباء" ما زال يعشش في قرية بلنوار2 حيث ارسلت السلطات الصحية للمقاطعة ممرضا لمعاينة و علاج حالات المرض، إلا أن الأهالي "اعتبروا ما أقدمت عليه السلطات غير كافٍ و لا يتناسب مع حجم الوباء"، يضيف أحد أعيان المنطقة.
و تخشى ساكنة البلدية من أن يكون للمرض الغامض علاقة بالألبان أو اللحوم التي يعيش عليها غالبية سكان الريف الموريتاني وسط –استنكارهم- لعدم جلب أطباء بيطريين من أجل فحص نماذج من اللحوم و الألبان المستخدمة.
 المصدر: موقع الوطن

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق