إعلان

إعلان

الاثنين، 30 أبريل، 2012

الأمين العام لجمعية الوفاء يستنكر حرق الكتب ويطالب بالكشف عن الملابسات

الأمين العام للجمعية خلال كلمته اليوم 
أعرب الأمين العام لجمعية الوفاء للتنمية الاجتماعية ومحاربة الأمية السيد عبد الرحمن ولد ذي النورين  عن أستنكاره وشجبه الشديدين لما أقدم عليه المدعو برام ولد أعبيدي وجماعته من حرق وتمزيق لمجموعة من كتب الدين الاسلامي وخصوصا كتب المذهب المالكي بدعوي أنها تكرس العبودية .


وطالب الأمين العام خلال ندوة نظمتها  الجمعية السلطات المعنية بإتخاذ كافة الإجراءات المناسبة من أجل ردع هذا النوع من التصرفات والضرب بيد من حديد علي كل من تسول له نفسه المساس بالمقدسات الاسلامية حسب الأمين العام .

كما دعت الجمعية خلال الندوة التي حضرها بعض من قادة الفكر والعلم إلي فتح تحقيق لكشف ملابسات هذه الجريمة ومعاقبة المسؤولين عنها وكافة الضالعين فيها، من أجل ضمان الأمن والسلم الإجتماعي داعية إلي الإعتذار للشعب الموريتاني بصفة خاصة وللمسلمين كافة عن هذا التصرف الأرعن.

هناك تعليقان (2):

  1. انتم تلعبون باالنار.
    انتم "البيظان" و ما فيكم من البياض الا ما تبقى على رووس اسنانكم, لعبتم بهاذا الدين الحنيف و انشاتم حالات من النفاق لتسخير بنى ادم لخدمتكم. و افتريتم على الله الكذب و انتم تعلمون, لا لشىء سوى لاشباع شهواتكم الخبيثه. لكنكم نسيتم الاهم فى الكتاب المبين " و ما الله بغافل عما تعملون" الدور عليكم و على زوجاتكم و ابنائكم. تفننوا فى اخراج الافواج من المنافقين الذين يدعون " الصلاح" لاظهار الباطل و احقاق الظلم فسوف تعلمون.

    ردحذف
  2. انه موقع ينقل كل صغيرة وكبيرة عن اولاد أبيير فكونو صريحين من الان فلنسميه اولاد أبييير اليوم.

    مواطن من أبناء المقاطعة

    ردحذف