إعلان

إعلان

الأحد، 2 سبتمبر، 2012

بعد المياه الغزيرة بوتلميت بلا ماء ولا كهرباء والسلطات لا تحرك ساكنا

صورة من المدخل الشمالي للمدينة 
تعاني مقاطعة بوتلميت من انقطاع الكهرباء والماء منذو يومين في أغلب أحياء المدينة وسط تجاهل رسمي من السلطات أو تحرك يحد من أزمة السكان .

وقالت مصادر مطلعة لبوتلميت اليوم إن الأمطار الغزيرة التي شهدتها العاصمة تسببت في انقطاع الكهرباء عن أغلب أحياء المدينة وخاصة الحي التجاري قلب المقاطعة مضيفة أن الماء يشهد نقصا قويا منذو فترة لكنه الآن أصبح معدوما بشكل كامل .
إحدي القري القريبة من المدينة 

صورة من برك مياه في المدينة 
وتعاني المقاطعة من آثار الأمطار القوية التي تهاطلت عليها منذو يومين حيث شهدت مستنقعات كثيرة وكبيرة لا تزال ماثلة للعيان حتي اليوم بعد ما يزيد على ثمان وأربعين ساعة .
شمال المدينة ووسطها وجنوبها عانت من المياه رغم الجفاف التي كانت تعاني منه أصلا لتبقي أحياء أخري علي المرتفعات لم تتضرر من المياه .

هناك تعليقان (2):

  1. حسبنا الله ونعم الوكيل
    شكرا على الصور وحبذا لو شملت وسط المدينة إن كان ذلك ممكنا،
    ونرجو الإيعاز للمسؤولين بتوعية قاطني بتلميت حول خطورة استهلاك الماء أو الغذاء بجميع أنواعه الذي كان مثلجا وذاب بعد انقطاع الكهرباء ثم أعيد للثلاجة من جديد، فهذا "موس احسانة" يسبب أنواع الإسهال بل والسرطانات والفشل الكلوي والكبد الوبائي...
    الرجاء إعداد تقرير أكثر شمولية عن الموضوع فنحن سكان بتلميت المقيمين خارج موريتانيا متعطشون للأخبار وقد رأيت في أحد المواقع أن زمزم وأوكي مثلا تضررا فهلا اتحفتمونا بمزيد من المعلومات عن الموضوع؟
    جزاكم الله خيرا

    ردحذف