إعلان

إعلان

الثلاثاء، 16 أكتوبر، 2012

سجن ضابط في الجيش بعد خلاف مع قائده عاقبه بإرساله إلي الحدود فرفض

اعتقلت قيادة أركان الجيش في موريتانيا الضابط الشاب يعقوب ولد الشيخ بعد اتهامها له بعدم امتثال الأوامر الصادرة باللحاق بإحدي الفرق العسكرية علي الحدود .

وقالت مصادر مطلعة إن الضابط الشاب عمل سابقا في هذه الفرق وأنه تم تحويله إلي العاصمة حيث كان يزاول عمله حتي بدأت المشكلة الجديدة .

و قالت أوساط عائلية مقربة من الضابط إن خلافا بينه وأحد قادته ليس له بعد عملي بقدر ماهو خلاف علي طاعته خارج أوقاة العمل كان السبب الحقيقي في ما حدث .

وأضافت المصادر أن الشاب يعقوب رفض الانصياع للأوامر وقدم ا ستقالته لكن القائد المذكور أمره بتقديمها من مدينة النعمة وهو ما رفضه الشاب المذكور .

وقد سجن الشاب منذ سبعة أيام داخل القيادة ومن المتوقع أن تقبل استقالته ويفرج عنه اليوم أو غدا وفق مصادر قريبة من ذويه

هناك تعليقان (2):