إعلان

إعلان

الاثنين، 27 فبراير، 2012

عاجل : سيارة الإطفاء وصلت واد الناقة والحريق التهم خمس حوانيت ولا يزال يشتعل والسلطات تتفرج

صورة بعيدة من الحريق نظرا لانفجار الغاز
لا تزال السنة اللهب تلتهم المزيد من المتاجر والمساكن في مقاطعة بوتلميت بعد اشتعال حريق في حانوت سيد محمد ولد ألفغ المصطفي الذي يبيع الغاز المنزلي .


ألسنة اللهب امتدت للحوانيت المجاورة وأتت علي خمس منها بينما البقية في الانتظار .

حاكم المقاطعة ومسؤول الدرك ومفوض الشرطة يتفرجون علي الحريق دون تحريك ساكن وهوما ينم عن عجز تام في الإدارة المحلية بالمدينة .


وحسب مصادر لبوتلميت اليوم فإن سيارة الإطفاء قادمة من العاصمة انواكشوط وقد وصلت قبل قليل إلي مدينة واد الناكة في طريقها للمقاطعة وهو ما يعني استهتارا بأرواح المواطنين .


تجد ر الإشارة إلي أن الحريق بدأ الساعة الخامسة ولا يزال حتي الساعة السابعة يشتعل .


ويقع الحانوت في شارع " امبديت بور " وهو وسط المدينة ومحل زحام 
وسنوافيكم بتفاصيل بعد وضوح الرؤية 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق