إعلان

إعلان

الخميس، 24 أكتوبر، 2013

بتلميت عمدة سابق ينتقد اختيار نواب الحزب الحاكم ويدعوا الرئيس للتدخل

قال السيد سيدي محمد ولد أبو بكر إن حلفه السياسي بابيتلميت حصّل أعلى نسبة من المصوتين في تاريخ المدينة لرئيس مدني منذو التعددية السياسية في البلد
وأضاف العمدة السابق للمدينة في مؤتمر صحفي إن الحزب الحاكم الاتحاد من اجل الجمهورية هم من خدمه في المقاطعة وذهبوا في حملة انتسابه حتى كوبني وغيرها من المناطق البعيدة قناعة منهم بخطه ونهجه المساند لرئيس الجمهورية .

وتحدث العمدة عن تهميش للمجموعة في الوظائف رغم وجود الكثيرمن الكوادر فيها ضاربا المثل به هو حيث فصل من وظيفته ظلما وعدوانا كما يقول سنة 2006 ولم يشغل أي منصب حتى اليوم .
وقال ولد أبو بكر إن الترشيحات الحالية في المدينة تنم عن جهل بها وبأهلها وقاعدتهم الشعبية التي يجدون حرجا كبيرا في العودة إليها بهذه الترشيحات التي لا يؤيدونها ولن يقبلوها يضيف ولد أبو بكر
وأكد سيدي محمد أنه متأكد أن الرئيس ليس على علم بهذا لأن التقارير التي تأتيه غير دقيقة قصدا من البعض لتزوير الواقع في المدينة وسياستها مطالبا الرئيس بالتدخل لحل هذا المشكل الكبير .

وتشهد مدينة أبيتلميت مشادات قوية بين أقطاب الحزب الحاكم فيها بسبب الترشيحات المتعددة داخله والتي قبل منها لائحة واحدة ما ولد غضبا لدى كثيرين .

هناك تعليقان (2):

  1. الاستاذ سيد محمد انت معروف بصدقك وطيب نيتك وكان من المقروض ان تخرج من هذ لحزيب المخزي

    ردحذف
  2. الاستاذ سيدمحمد انا احترمك واعرف فيك الصدق والامانة وقد درستني من قبل الا اني اهيب بك ان تكون من احزاب الموالات لانك تعرف انها باطل باطل ان لك ان تحالف احمد ولد داداه الذي لم يسجل التاريخ ان ازرته ان شا الله ما يعود عاكد اعليك اخلاك وشكرا انت اياك المزلت ظابط الجهاز العصبي

    ردحذف