إعلان

إعلان

الاثنين، 28 أكتوبر، 2013

انسحاب مرشح للبرلمان ومحاولته ترشيح ابنه بدلا منه " تفاصيل خاصة "

رجل الأعمال ولد بونه مختار 
قرر رجل الأعمال أحمد سالم بونه مختار عدم الترشح للنيابيات في أبيتلميت بسبب إدارته لبنك تجاري وهو ما يتنافي مع شغل منصب نائب برلماني .
وحسب مصدر مطلع فإن ولد بونه مختار يحاول إقناع الحزب بترشيح ابنه " امبارك " للمنصب نفسه وأنه ربما يلتقي الرئيس الموريتاني زوال اليوم لإقناعه بذلك .
وأضاف المصدر أن قرار عدم الترشح قرار نهائي لا رجعة فيه وأن الحديث الآن يدور حول استبدال رجل الأعمال والوجيه في المدينة بأحد أبنائه أو ترك الأمر للحزب ليختار من يريد .
وكان ولد بونه مختار من ضمن لائحة الحزب الحاكم التي اختيرت في المقاطعة بعد تنافس محموم مع جماعة أخرى .

هناك 6 تعليقات:

  1. ما أعرفه ويعرفه جميع ساكنة بوتلميت هو أن احمد سالم ولد بون مختار من أغنى سبعة رجال في موريتانيا ولا يوجد له ادنى أثر في العمل الخيري والإجتماعي في العمل الخيري في مقاطعة بوتلميت

    ردحذف
  2. المعلق رقم 1 كان من الأجدر بك أن تقول "على حد علمي" لأنه غاب عن غلمك أو غيبته قصدا أن الرجل يحسن إلى الجميع لكنه لا يفعلها رياء كما يفعل آخرون وأنا أشهد له بذلك ... فلتتق الله ولتتذكر قول القائل:
    ولا تكتب يمينك غير شيء يسرك في القيامة أن تراه .... مجرد نصيحة اقبلها أو لا تقبلها والله الموفق
    م م ي م د

    ردحذف
    الردود
    1. الدعم الذي يقدمه رجال الأعمال لدوائرهم الانتخابية لايمكن ان يكون سرالأنه يتوجب أن يكون ميدان التنمية أو التعليم أو الصحةولائحة تطول وهذا ما لم يفعله ولد بون مخطار,دفع الأموال لمن يأتي متسولا من الطماع والأقرباء لايمكن أن يوصف بأنه عمل خيري لدائرة انتخابية ما

      حذف
  3. أخي الكريم لك الحق أن تقول ما شئت ولكن أسر بتلميت التي تسكنه أو تسكن نواكشوط على علم بما أقول وإنفاقه في المساعدات للمرضى والضعاف لا ينكرها إلا من لم يطلع عليها وهم قليل ... وأحسب أنك من بينهم أو مهاجم لأنك لست منهم ... مهما يكن لا حرج أنت قلت ما تعلمه وأنا قلت ما أشهد عليه يقينا ... أما الدائرة الانتخابية والعمل الخيري وباقي المصطلحات الجديدة فلا شأن لي بها ....
    اخوك: م م ي م د

    ردحذف
  4. اخوتى شباب بوتلميت دعكم من التشهير باﻻخرين واشترطوا اصﻻحات ومن بينها ترميم مسجد المدينة العتيق ، وحددوا الوقت قبل نهاية الحملة ، وشكرا

    ردحذف
  5. لجأ السيد احمد سالم ولد بون مختار في الأسبوع الماضي إلى مناورة سياسية جديدة لإرضاء مجموعة اهل بوتلميت المستاءة من ترشيحات الحزب الحاكم حيث قام بتقديم رشاوى معتبرة إلى قيادات هامة في هذا الحزب من بينها رئيس الحزب نفسه مقابل دعوتهم للأفراد المستائين كل على حدة والتعهد لهم بالتعيين في مناصب عليا بعد الإنتخابات على ان يدعمو لوائح الحزب في المقاطعة وساذج من يصدق هذه الوعود لأن ولد عبد العزيز وحده هو من يعطي هذه الوعود وكان السيد سيد محمد ولد ابوبكر هو أول هؤلاء الضحايا

    ردحذف