إعلان

إعلان

الأحد، 6 أكتوبر، 2013

عاجل " إيرا " تحتج بدفن أنصارها في التراب والدرك ينقل اثنين منهما في حالة حرجة إلى مستشفى أبيتلميت

صورة أحد النشطاء في المستشفى 
أدي احتجاج نظمه انصار حركة مبادرة انبعاث الحركة الانعتاقية " إيرا " إلى إصابة اثنين من أعضائها إصابة أحدهم خطيرة ولا يزالان يتعالجان في المستشفي المركزي لمدينة أبيتلميت .
وقالت مصادر لبتلميت اليوم إن أنصار الحركة طورو احتجاجهم اليوم بأسلوب جديد وهو دفن بعض أنصارهم  في التراب لمدة زمنية ليست بالقصيرة ما أدى بالدرك والشرطة إلى فض الاعتصام بالقوة ونقل الاثنين إلى المستشفي القريب من مكان الاعتصام .

شهود عيان أكدوا أن الدرك فضوا الاعتصام بالقوة واستعمل قنابل مسيلة للدموع لتفريق المحتجين وإخراج من تم دفنهم والذين تحدث البعض عن وفاة اثنين منهم لكن مصدرا طبيا نفي ذلك مؤكدا أن أحدهما في حالة حرجة
وقدأدي فض الاعتصام بالقوة إلى مغاردة بعض التجار أماكن عملهم وإغلاق محلاتهم هربا من مسيلات الدموع ومناوشات المحتجين والدرك والشرطة .
وقد فض الاعتصام ورفضت الشرطة والدرك عودته وهو ما نجحا فيه حتى الآن مع توقع عودة المحتجين نظرا لما وقع مرات سابقة .
وكانت حركة إيرا قد نظمت احتجاجا دخل شهره الثاني في أبيتلميت بعد شكاية من سيدات في منطقة آجوير تقول الحركة إن الدرك لم يعتقلهن حتى الآن .

هناك تعليقان (2):