إعلان

إعلان

الخميس، 13 يناير، 2011

أحمد ولد داداه : أوضاع البلد مزرية على جميع الأصعدة

السيد أحمد ولد داداه
قال زعيم المعارضة الديمقراطية السيد أحمد ولد داداه:  إن بناء الدولة الحديثة يحتاج إلى خلق فرص عمل للمواطنين وتخفيض الأسعار، ولا يقتصر فقط على ما يقوم به نظام الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز من بناء علاقات شخصية مع بعض السياسيين.

وأكد  ولد داداه  أن النظام لم يحرك ساكنا حتى الآن تجاه الارتفاع المذهل للأسعار، معتبرا أنه بقي يتخبط في بسياسية غير واضحة تقتصر على الحديث المتواصل عن تقسيم القطع الأرضية، على المواطنين وهو ما لم يحدث، معتبرا أن تلك الحملات عبارة عن تلاعب بالشعب الموريتاني".

ووصف  ولد داداه حالة البلد بـ" المزرية وعلى جميع الأصعدة" منتقدا الغلاء المعيشي غير المسبوق، ولا المبرر، والبطالة المنتشرة في صفوف الشباب، وصفا برنامج الحكومة بالهزيل

كان ذلك في مهرجان نظمته منسقية المعارضة مساء الخميس 13/1/2011بعد مسيرة شعبية تنديدا بارتفاع الأسعار وتردي الأوضاع الاجتماعية وانتشار الفساد حسب خطابات قيادات المنسقية.
 تنبيه وارد

أسست منسقيه المعارضة   بعد فوز محمد ولد عبد العزيز في الشوط الأول من الانتخابات الرئاسية في شهر يوليو2009، من قبل بعض أحزاب المعارضة وتكتل القوى الديمقراطية الذي يتزعمه أحمد ولد داداه عضو فيها.

أما مؤسسة المعارضة   فهي مؤسسة دستورية تضم كل حزب ممثل في البرلمان وليس من الأغلبية الرئاسية  ويتزعمها السيد أحمد ولد داداه.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق