إعلان

إعلان

الجمعة، 15 يونيو، 2012

تفتيش مذل للحاكم والمفوض في أبيتلميت بسبب التلاعب بعملية " أمل 2012 "



لاتزال عمليات التحقيق في بيع بعض الأعلاف في مقاطعة بوتلميت لنافذين وتجار وكتمانه عن آخرين تتفاعل , حيث صرح مصدر مسؤول لمدونة بوتلميت اليوم أن بعثتين للتفتيش حضرتا للمقاطعة .

التفتيش الأول حضره مفتش من الوزارة واجتمع بالحاكم والمفتش والطبيب البيطري في المقاطعة .

وأضافت تلك المصادر أن المفتش الأول قضي ليلة واحدة في المقاطعة واستعمل مكتب الحاكم للتحقيق مع الإدارة التي أبقاها خارج مكتب الحاكم لتدخل عيها فردا فردا علي التوالى الحاكم المفوض الطبيب .

وبعد الاستماع إلي تبريرات الإدارة أمر المفوض الحاكم بإحضار جميع الفواتير التي عندهم وأدخلها في حقائب وغادر بها الساحة الخامسة صباح رغم طلب الحاكم إبقاء نسخة منها للإرشيف وهو ما امتنع عنه المفتش قائلا لن أترك لكم سوي بقية قنينة الماء التي كنت أشرب .

ليلة الخميس حضر مفوض عام للتحقيق مع الإدارة وسماع شكاوي المواطنين الذين انتدبوا اثنين  لتمثيلهم أمام المفوض .

ولاتزال عمليات التحقيق جارية دون التوصل إلي نتيجة من العملية التي هزت المقاطعة خلال الأيام الماضية .

يذكر أن المفتش الأول امتنع عن دعوة للعشاء طلبها منه أحد النافذين الذين يوصفون بالتمالئ مع الحاكم .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق