إعلان

إعلان

الأربعاء، 6 يونيو، 2012

UPR فرع بوتلميت : الطريق السريع والتخطيط لفتة كريمة نحو مدينتنا



قطع الشريط الرمزي لافتتاح مقر الاتحاد بأبيتمليت 
قال حزب الاتحاد من أجل الجمهورية " فرع بوتلميت " أن المصادقة علي تخطيط المدينة وإنشاء طريق سريع بينها والعاصمة يعتبر الخطوات الأساسية نحو بناء الدولة العصرية التي ينشدها قائد مسيرة بناء موريتانيا الجديدة .

وأضاف فرع الحزب في بيان أصدره اليوم أنه يشكر الرئيس علي هذه اللفتة الكريمة ويدعوه إلي الإشراف شخصيا علي انطلاقتها من مدينة بوتمليت .

وجاء في البيان :

" صادق مجلس الوزراء في اجتماعه الماضي من بين أمورأخرىعلي مشروع مرسوم يقضي بالمصادقة على مخطط تقطيع توسعة وعصرنة مدينة بتلميت وإعلانه ذا نفع عام، 

يتعلق مشروع المرسوم بمخطط تقطيع يبلغ 6400 قطعة أرضية مخصصة للسكن و 172 قطعة أرضية تجارية و احتياطات عقارية للتجهيزات العمومية والمباني الإدارية، 
كما أعلنت الحكومة عن بدء اشغال طريق سريع سيربط ما بين مدينتنا  والعاصمة وذلك مع بداية السنة القادمة ان شاء الله تعالى. 

إن من شأن هذه الإنجازات و غيرها مما تم ويجري العمل به على كافة التراب الوطني لا أن يسهم فحسب في تحسين الظروف المعيشية للمواطنين بل من شأنه كذلك أن  يعتبر الخطوات الأساسية نحو بناء الدولة العصرية التي ينشدها قائد مسيرة بناء موريتانيا الجديدة، موريتانيا النماء والحرية والأمن، السيد محمد ولد عبد العزيز، رئيس الجمهورية. 

إننا في فرع حزب الإتحاد من أجل الجمهورية ببلدية بتلميت، نيابة عن منتسبينا وكافة سكان المقاطعة: 

  1. نشكر السيد رئيس الجمهورية على هذه اللفتة الكريمة كما ندعو فخامته إلى الإشراف شخصيا على انطلاقتها ومن مدينتنا.  

  2. نثمن عاليا هذه الإنجازات اللتي نصفها بالتاريخية 

  3. نعرب عن تهنئتنا الحارة لسكان المدينة  

  4. نرجو أن تكون فترة تنفيذها فرصة لاستغلال الخبرات الوطنية والمحلية، لكي تتسنى الصيانة بتكلفة معقولة، وفي هذا      الإطار نطالب محليا بفتح مركز للتكوين المهني في مجال الاشغال العمومية والبناء، مواكبة لهذه المشاريع نظرا لوجود جو ملائم للتدريب والتشغيل.  

  5. نهيب بكل الفاعلين السياسيين في المدينة لإعطاء هذا الحدث ما يستحق من تقدير وعرفان لأن من لا يشكر الناس لا يشكر الله. 

والله الموفق 

أحمد ولد يعقوب ولد الشيخ سيديا "

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق